مجلة الحياة الثقافية مجلة الحياة الثقافية
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...
random

تقنيات التعذيب الأكثر وحشية على الاطلاق

العصور الوسطى لم تكن حقبة جيدة للعيش . والغالبية العظمى من الأفراد أنذاك كانوا فقراء وعانوا من ويلات المرض وكانت جميع أيادي السلطة ملكا للملوك والأثرياء .



 وإذا كنت لاتقدر على دفع غرامة فهل يمكن أن تتوقع بأن يدك ستقطع اذا كنت في ذلك الوقت أو أن لسانك سيبتر ؟  في المقال التالي سوف نقوم بالتعرف على أكثر 10 تقنيات تعذيب وحشية على الاطلاق 



1. التطويق

كان التطويق التقنية الأكثر رعبا وهذا هو السبب في أننا صنفناه في المرتبة 1 و في رأس القائمة. في هذا الأسلوب من التعذيب  كان الضحية يجبر على الجلوس على عمود حاد . عادة يكون القطب خشنا من أجل تجنب السقوط أو الانزلاق وكانت العملية التعذيبية تدوم 3 أيام . كان "فلاد المخوزق" الحاكم الأكثر تنفيذا لهذا الأسلوب وقام بتعذيب أكثر من 300000 شخص بهذا الأسلوب واعتاد على أكل وجبة لذيذة كل عملية تطويق لشخص وكان يتمتع بذلك .



3.قفص التعذيب

عدد 2 على قائمتنا هو قفص التعذيب. انتشر هذا النوع من التعذيب في العصور الوسطى وكثيرا ما يتم مشاهدته في الأفلام التي تصور تلك الأوقات. في هذا الأسلوب يتم وضع الضحية داخل قفص معدني شيد بشكل خشن متوافق مع بنية الانسان . و في بعض الأحيان يتم وضع أشخاص كبيري البنية في قفص أقل من جسدهم . ووضع أشخاص صغيري البنية في قفص واسع من أجل بث الشدة والرعب داخلهم ويعلق القفص في حبل مشنقة أو في شجرة

يعذب الشخص بهذا الأسلوب بسبب أنه قام بمخالفات خطيرة مثل الكفر أو الزندقة ويتم وضع الشخص داخل القفص وتعريضه تحت الشمس أو في الغابات مما يسمح للحيوانات المفترسة والطيور أن تأكل لحمه . وفي بعص الأحيان يتم رجم الضحية من قبل الناس بالحجارة .



3.مهد يهوذا

قد يكون هذا الأسلوب التعذيبي أقل وحشية من التطويق ولكنه يعتبر مروعا للغاية. في هذه الطريقة  توضع الضحية على طرف المهد بحيث تستوي فتحة الشرج فوق المهد الذي شكله على شكل هرم ثم يتم انزال الشخص بأحبال نحو الأسفل ويتم غالبا تعذيب الشخص ببطئ وفي أحيان أخرى يتم ذلك بسرعة .

عادة ماتكون الضحية عارية الجسم من أجل الحاق العار بها وأحيانا تعلق الأوزان في الساقين من أجل تصاعد الألم والموت ببطئ . تكشف بعض الحقائق أن مهد يهوذا نادرا مايغسل مما يسبب للضحية مرض الطاعون .



4. ممزق الثدي

وكما يوحي اسمه كان يستخدم هذا الجهاز لتعذيب النساء على وجه التحديد وبالضبط لتمزيق وتقطيع الأثداء من أجل فرض الألم وتشويه صدور النسوة وعادة مايتم استخدامه ضد المرأة المذنبة الزانية او المجهضة

يتم وضع مخلب على صدر الضحية مع ارتفاع الثقب لتحقيق قبضة قوية ثم يتم السحب . من خلال هذا النوع من التعذيب سيتم الحاق العار بالمرأة طول حياتها



5. الحامل

واعتبر الحامل من أقسى أدواة التعذيب في القرون الوسطى . انه يتألف من إطار خشبي عادة مزود ب اثنين من الحبال تعلق على الجزء السفلي و 2 آخرين يعلقان على مقبض في القمة  ويتم السحب وتقسيم عظام الضحية وسحقها .

تم استحداث شكل جديد من هذا الحامل . وأدخلت المسامير في الرف الذي يوازي ظهر الضحية كما يتم سحب أطرافه على حدا  مما يؤدي الى تعذيب جسدي كبير فضلا على التعذيب النفسي الذي يتعرض له الضحية . وحتى اذا نجى فانه سيحرم من التنقل أو المشي للأبد وومارسة وضائفه .



6. العجلة الكاسرة

هذا الجهاز يتم من خلاله عادة قتل الضحاية ولكن بعملية بطيئة جدا جدا . يتم ربط أطراف الضحية على العجلة الخشبية الضخمة ويتم تكسير عظام الضحية بمطرقة من قبل  . في بعض الأحيان فان هذه الأداة تستخدم بطريقة اخرى حيث يتم ربط الضحية في مكان بعيد على العجلة ويتم وضعه في مكان مرتفع مما يسمح للطيور الكاسرة بأكل جسده ... ويمكن أن يموت الضحية في يومين الى 3 أيام بسبب العطش والجوع .



7. كمثرى التعذيب

عدد 7 على قائمتنا هو كمثرى التعذيب وقد استخدمت هذه الأداة الوحشية لتعذيب النساء بتهمة الإجهاض والمثلية . ويتم إدخال جهاز على شكل كمثرى في إحدى فتحات الضحية:   فتحة الشرج للمثليون جنسيا والمهبل للنساء. يتم فصل الأداة وتفتيحها مما يشكل أربع أوراق حديدية متفتحة داخل جسد الضحية مما يؤدي الى توسيع فتحة الضحية مما يؤدي الى تمزيق الجلد وجرح الضحية وتكسير العظام



8. كاسرة الرأس

عدد 8 على قائمتنا هو التعذيب عن طريق محطمة الرأس وكان هذا الأسلوب منتشرا على نطاق واسع وكان يستخدم أساسا من قبل محاكم التفتيش الاسبانية . تتمثل الطريقة في وضع الرأس تحت حديد بسقف علوي بينما الذقن على الشريط الأسفل ويقوم الجلاد بتقريب المسامير تدريجيا لضغط الرأس ببطأ مما يؤدي للموت البطيء والتعذيب الشديد . وكانت هذه الأداة مثالية في ذلك العصر لانتزاع الاعترافات .



9. منشار التعذيب

من بين العديد من الأجهزة الشائعة للتعذيب  نجد المناشير الحادة مثل هذا النوع من الأدوات نجده في جميع المنازل وجميع دكاكين أو مؤسسات النجارة ويستعمل لتقطيع الخشب .الا أن هذه الأداة كانت وسيلة غير مكلفة للتعذيب في القرون الوسطى . وكانت تستعمل أنذاك ضد اللصوص والقاتلين والزناة والمشعوذين . وكان يقسم الناس الى نصفين وأحيانا مايقطع الشخص من الأسفل ويترك ليتذوق معنى الألم والتعذيب .



10. فاصل الأطراف

وأخيرا على قائمتنا نتحدث عن فاصل الأطراف هذه الأداة تتألف من المسامير الحادة على كلا الجانبين. و مخالب وقبضات لمسك الأطراف .ويقوم الجلاد بشد الأطراف والقدمين مما يؤدي الى فصل القدمين واليدين .على الرغم من أن هذا الجهاز لم يؤدي للكثير من الوفيات الا أنه يعتبر وسيلة تعذيب بشعة بالنسبة للجنس البشري

عن الكاتب

life cultural life cultural

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

مجلة الحياة الثقافية

2016